رمز الخبر: ۶۷۵۲
اعلن رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد اليوم الخميس استعداده لاجراء مناظرة في مقر الامم المتحدة مع مرشحي الرئاسة الامريكية بحضور وسائل الاعلام حول مختلف قضايا العالم .

و افاد مراسل القسم السياسي لوكالة انباء فارس بأن الرئيس احمدي نجاد اعلن ذلك في مؤتمره الصحفي الذي عقده عصر اليوم و ذلك
في معرض رده علي سؤال لمراسل صحيفه «يوميوري» اليابانية حول برنامج زيارته لنيويورك و فيما اذا كان سيلتقي مع ساسة امريكيين او فريق اوباما .
و قال احمدي نجاد : لقد اعلنا سابقا بأننا مستعدون لإجراء لحوار حر تماما بحضور وسائل الاعلام و في مقر منظمة الامم المتحدة مع مرشحي الرئاسة الامريكية .
من جانب اخر أشار الرئيس احمدي نجاد الي مزاعم حضور قوات الحرس الثوري في دول المنطقة و قال ان اكثر من مليار ونصف المليار مسلم في العالم هم انصار الشعب الايراني .
و قال رئيس الجمهورية في معرض اجابته علي سؤال لمراسل قناة العالم الاخبارية حول مزاعم البعض بحضور قوات الحرس الثوري في دول المنطقة بينها الكويت : "ان اكثر من مليار ونصف المليار مسلم في العالم هم أنصار ايران و هم قوات القدس" .
و اضاف قائلا : " ان الكثير من هؤلاء منتشرون في اصقاع الارض حتي في جنوب امريكا و اليابان وذلك لأن الشعوب تدعم الشعب الايراني بينها الشعب الكويتي الذي يعارض سياسة الكيان الصهيوني وامريكا" .
و تابع قائلا " ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تربطها علاقات جيدة مع الكويت وربما يكون الهدف من هذه المزاعم الإخلال بهذه العلاقات " .
و أشار الرئيس احمدي نجاد الي البرنامج النووي السلمي الايراني وقال " ان المدير العام للوكاله الدولية للطاقة الذرية أقر بسلمية هذا البرنامج " .
و اضاف يقول " ان التقرير اشار الي عدم اجابة ايران علي المزاعم الامريكية و اني اقول ان الشعب الايراني لن يستسلم امام مثل هذه الطلبات خاصة و ان الوكالة الدولية للطاقة الذرية أقرت اكثر من 12 مرة بسلمية هذا البرنامج" .
و شدد رئيس المجلس الاعلي للامن القومي علي ان الشعب الايراني لن يخشي من الحظر الذي يفرض عليه وقال " ان اولئك الذين كانوا يتصورون أن بإمكانهم صد شعبنا من التقدم باتوا اليوم يدركون جيدا بأن هذا الشعب لن يخشاهم " .
/ نهاية الخبر/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: