رمز الخبر: ۶۷۵۴
 

 استبعد رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد اليوم الخميس اي عدوان صهيوني علي ايران الاسلامية ، معتبرا ان الكيان الغاصب للقدس اضعف من ان يشن اي هجوم ضد اي بلد .

كالة انباء فارس بأن الرئيس احمدي نجاد اعلن ذلك في حوار مع قناة "برس تي في" التي تبث باللغة الانكليزية اليوم الخميس و قال : ان «اسرائيل» في موقف ضعيف جدا ، مؤكدا ان القوات المسلحة الايرانية على اتم الاستعداد للدفاع عن اراضيها ضد اي هجوم محتمل .
و اعتبر احمدي نجاد ان التقرير الاخير الذي اصدرته الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول البرنامج النووي الايراني ، جدد التاكيد على الطابع السلمي لهذا البرنامج .
و اضاف احمدي نجاد بأن التقرير لم يحتو على اي نقطة سلبية الا ما يسمى بالدراسات المزعومة التي لا اساس لها قانونيا ، وهي ايضا خارج اطار واجبات الوكالة الدولية ، مشددا على ان ايران تعاونت وتتعاون مع الوكالة بشفافية كاملة .
و اكد الرئيس احمدي نجاد ان طهران تعارض النظام الظالم الذي يحكم العلاقات الدولية و تهيمن عليه اقلية ظالمة، داعيا الى اصلاح و تعديل منظمة الامم المتحدة حتى تصبح مؤسسة ديمقراطية حقيقية.
و اضاف : ان مقر الامم المتحدة ينبغي ان ينقل من الولايات المتحدة الى بلد آخر محايد حيث يتمكن قادة مختلف البلدان من الذهاب الى هناك بحرية لتبادل وجهات النظر مع الآخرين .
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: