رمز الخبر: ۶۸۹۳
 

 طالبت الجمهورية الاسلامية الايرانية مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة بمتابعة مصير الدبلوماسيين الايرانيين الاربعة الذين اختطفوا في لبنان عام 1982.

و أفادت وكالة أنباء فارس نقلا عن ادارة الاعلام والصحافة التابعة لوزارة الخارجية أن ممثل الجمهورية الاسلاميه الايرانية أعلن ذلك في الاجتماع الذي يعقد في جنيف حاليا .
و أشار الي اختطاف الدبلوماسيين الايرانيين الاربعة وهم محسن موسوي واحمد متوسليان وتقي رستكار مقدم وكاظم اخوان علي يد قوات الكيان الصهيوني وعملائها في لبنان في صيف عام 1982 وطالب بتحديد مصيرهم .
و حمّل ممثل ايران كيان الاحتلال الصهيوني المسؤولية المباشرة لهذا العمل الاجرامي من خلال بعض الوثائق والادلة الدامغة التي تشير الي احتجازهم في سجون هذا الكيان .
و طالب مجلس حقوق الانسان ولجنة الصليب الاحمر الدولية بمتابعة هذا الموضوع لتحديد مصير هؤلاء الدبلوماسيين الايرانيين .
/ نهاية الخبر/


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: