رمز الخبر: ۶۹۲۰






اجري رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني اليوم الاربعاء اتصالات هاتفيه مع روساء برلمانات البلدان الاسلاميه والعربيه وتباحث معهم حول الاوضاع الجاريه في الاراضي الفلسطينيه المحتله .


وتباحث لاريجاني خلال هذه الاتصالات مع روساء برلمانات قطر والسنغال وغامبيا حول هذه القضيه .


وخلال اتصاله مع نظيره القطري اشار لاريجاني الي المساعي التي بذلها مجلس الشوري الاسلامي للمساعده علي ازاله المشاكل الحاده والقيود التي يفرضها الاحتلال علي الشعب الفلسطيني خلال ايام شهر رمضان المبارك واعتبر هذه التصرفات بانها غير انسانيه ضد شعب فلسطين الاعزل مما جعل معيشته صعبه للغايه .


واكد علي المسووليه التي تتحملها البلدان الاسلاميه كافه في دعم الشعب الفلسطيني المحاصر الذي حرم من المواد الغذائيه والادويه والعلاج .


واوضح ان السبب من وراء هذه القيود والحصار الصهيوني هو محاولات هذا الكيان للتغطيه علي مشاكله الداخليه .


من جانبه اشاد رئيس البرلمان القطري محمد بن مبارك القطيفي بهذه الجهود والخطوات التي تبذلها ايران والاهميه التي يوليها مجلس الشوري الاسلامي في دعم الشعب الفلسطيني وقال ،انني اشاطر رئيس مجلس الشوري الاسلامي في اعتقاده بان القضيه الفلسطينيه قضيه حيويه وخلال الظروف الراهنه تقتضي تضامن الامه الاسلاميه في دعمها للشعب الفلسطيني المظلوم .


وفي هذا السياق اجري رئيس مجلس الشوري الاسلامي حوارا مع نظيره السنغالي حول التطورات في الاراضي الفلسطينيه المحتله والتصرفات اللاانسانيه للكيان الصهيوني في اعاقه ايصال المساعدات الطبيه والغذائيه لهذه المناطق وخاصه قطاع غزه .


واوضح لاريجاني ان الحصار الصهيوني المفروض علي غزه جعل القطاع يعيش ازمه انسانيه موكدا علي ضروره قيام العالم الاسلامي بالتصدي للخطوات والاعمال الوحشيه لهذا الكيان وارسال المساعدات الي غزه بصوره جاده .


من جانبه اشاد رئيس البرلمان السنغالي مكي سال خلال هذا الاتصال الهاتفي بالجهود التي تبذلها ايران في الدفاع عن الاهداف الفلسطينيه .


واعتبر بلاده تدافع دائما عن الشعب الفلسطيني المضطهد وتدين السياسات اللاانسانيه للكيان الصهيوني .


واعرب عن استعداد بلاده للتعاون مع ايران في تقديم الدعم للشعب الفلسطيني المظلوم .


وفي هذا السياق تحاور لاريجاني هاتفيا مع رئيس البرلمان الغامبي فاطمه سيسه موضحا ان الكيان الصهيوني يمارس ضغوطا شديده علي الشعب الفلسطيني ويظلم العزل من ابناء هذا الشعب .


واكد علي ضروره ان تقوم الاوساط الدوليه بالعمل في الحد من هذه الممارسات اللاانسانيه .


واعتبر الشعب الفلسطيني ضحيه للسياسات الارهابيه وغير الانسانيه للكيان الصهيوني .

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: