رمز الخبر: ۶۹۶۶
أعرب الرئيس الايراني عن اعتقاده بأن أوثان العصر الراهن في طريقهم الي الانهيار و الزوال مؤكدا أن الذين كانوا يتمشدقون بقوة السلاح ، قد اقتربوا من نهايتهم بسبب احتجاج معظم الشعوب والحكومات.

 


عصر ايران : أعرب الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد عن اعتقاده بأن أوثان العصر الراهن في طريقهم الي الانهيار و الزوال مؤكدا أن الذين كانوا يتمشدقون بقوة السلاح ، قد اقتربوا من نهايتهم بسبب احتجاج معظم الشعوب والحكومات.


 


وأفادت وكالة أنباء "فارس" أن الرئيس الايراني اعلن ذلك مساء الجمعة لدي عودته الي طهران في ختام زيارته  لنيويورك شارك فيها في اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة .


 


وشدد الرئيس احمدي نجاد علي أن السياسة البالية التي كانت جارية في السابق أخذت تنهار معتبرا أهداف الشعب الايراني البديل المناسب للمطاليب العالمية في الوقت الراهن .


 


واشار الي أن العالم يواجه تطورات عظيمة في الوقت الحاضر مؤكدا أن امريكا والكيان الصهيوني والاستكبار العالمي قد بدأوا حملة اعلامية مضللة لإضفاء طابع قدسي على النظام الامريكي وهذا الكيان اللقيط .


 


واعتبر رئيس الجمهورية مشاركته في اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة فرصة مناسبة لكل بلد وقال " ان نظرة العالم أخذت تخرج من اطار الدول لتفتح طريقها الي العولمة " .

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: