رمز الخبر: ۶۹۷۱

 كشف مصدر مقرب من مفاوضات الاتفاقية الامنية المزمع توقيعها بين العراق و الولايات المتحدة ، عن اجتماع سيعقد قريبا بين بغداد و واشنطن لمداولة مستجدات سير المحادثات الثنائية .

و افادت وكالة انباء فارس بأن المصدر قال في تصريح لصحيفة "الصباح" المقربة من الحكومة العراقية ، ان الوفد الاميركي عاد الى بغداد الاربعاء الماضي ، و يحمل افكارا جديدة ، و حلولا وسطا .
و لفت المصدر المذكور الى ان "مطالب الحكومة العراقية لاقت تفهما كبيرا من قبل الادارة الاميركية ، و هنالك استجابة كبيرة الى حد ما لهذه الشروط والمطالب" .
و بشأن عرض الاتفاقية على المجلس السياسي و التنفيذي و البرلمان ، قال المصدر : "عندما نستمع الى الرد الاميركي و مقترحاته الجديدة .. سيكون لكل حادث حديث" ، لكنه شدد على تمسك الحكومة بجميع طلباتها ، لاسيما ما يخص قضية حصانة الجنود الاميركان وجداول انسحاب القوات الاجنبية من البلاد .
و كان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي اكد مؤخرا ان الجانب الاميركي وافق مبدئيا على ان يكون موعد انسحاب قواته من العراق بعد 31 كانون الاول 2011 ، فضلا عن انسحاب القوات المقاتلة من جميع المدن في منتصف العام المقبل على ان يبقى للعراق حق طلب تمديد بقاء بعضها لغرض التدريب والدعم الفني .
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: