رمز الخبر: ۶۹۸۴






قال احد اعضاء الوفد الذي رافق رئيس الجمهوريه محمود احمدي نجاد في زيارته الي نيويورك لحضور اجتماعات الجمعيه العامه للامم المتحده ان الكلمه التي القاها الرئيس احمدي نجاد في الامم المتحده تعد انتصارا كبيرا لايران علي الساحه الدبلوماسيه الدوليه.


واضاف بهمن اخوان عضو مجلس الشوري الاسلامي في تصريح ادلي به اليوم السبت لمراسل ارنا ان كلمه الرئيس احمدي نجاد اتسمت بدرجه من القوه بحيث اعطت الشجاعه لروساء سائر الدول لابداء وجهات نظرهم.


واوضح انه علي الرغم من الدعايه المغرضه التي مورست علي مدي ثلاثه اشهر ضد الرئيس احمدي نجاد في وسائل الاعلام الامريكيه فان تعامل المواطنين الامريكيين والايرانيين المقيمين في اميركا وروساء الدول الاخري مع الرئيس احمدي نجاد اتسم بالاحترام والتقدير.


وتابع انه خلال الجلسات التي عقدت مع المجموعات المواليه للسلام والصداقه ابدي الجميع رضاهم عن كلمه رئيس الجمهوريه.


واعتبر ان ردود رئيس الجمهوريه في مقابلاته الصحفيه علي اسئله الصحفيين بانها كانت تخصصيه مشيرا الي ان صبر رئيس الجمهوريه واشرافه التام علي كيفيه الرد علي هذه الاسئله اثار استحسان الجميع.

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: