رمز الخبر: ۷۰۰۲






دانت الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه علي لسان المتحدث باسم الخارجيه حسن قشقاوي اليوم السبت الانفجار الذي وقع اليوم في ضواحي مدينه دمشق والذي اودي بحياه واصابه عدد من المواطنين الابرياء، واصفه هذه العمليه بالارهابيه والوحشيه.


وقدم قشقاوي تعازي الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه لسوريا حكومه وشعبا ولاسر الضحايا، متمنيا الشفاء العاجل للمصابين.


ووقع الانفجار علي طريق المتحلق الجنوبي بدمشق بجانب مركز امني ومعهد متوسط مصرفي تابع لوزاره التعليم العالي، يقابلهما علي الجانب الاخر من الطريق حي شعبي يسمي حي "الازاز".


وقال وزير الداخليه السوري، ان التفجير الذي استهدف "منطقه مزدحمه علي طريق المطار كان حصيلتها ‪ ۱۷‬قتيلا و ‪ ۱۴‬جريحا من المدنيين".

ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: