رمز الخبر: ۷۰۰۹
 

 رغم تأكيد المتبنون لإقامة مسيرات يوم القدس العالمي في باريس علي اقامتها سلميا وسط اجواء هادئة ، لكن الشرطة الفرنسية عارضت اقامة هذه المسيرات ، و ذلك دون اعلان مسبق .

و افاد مراسل وكالة انباء فارس في باريس بأن شرطة فرنسا عارضت المسيرات السلمية التي كان مقررا اقامتها امس السبت في احدي ساحات وسط باريس بمناسبة يوم القدس العالمي و قامت بنشر 20 وحدة من شرطة مكافحة الشغب .
و ألغت الشرطة الفرنسية هذه المسيرات التي نظمها مركز «الزهراء» الفرنسي برخصة رسمية حصل عليها قبل اسابيع من بلدية و شرطة باريس .
و زعمت شرطة باريس أن تفشي حالة عدم الاستقرار هو السبب الرئيس لهذا المبادرة و المعارضة ، لكن المتظاهرين اثبتوا كل عام التزامهم بالهدوء في هذه المراسم ، حيث شددوا منذ اسابيع علي هدوء و سلمية هذه المسيرات .
و وصف احد مسؤولي مركز الزهراء للمراسلين الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بالصهيوني ، مؤكدا "إن فرنسا تنتظر اليوم ثورة اخري" .
و اشار هذا المسؤول الي الخطر الذي يتهدد العالم و القادم من الكيان الصهيوني ، مشددا علي أن فرنسا شريكة مع كيان الارهاب الصهيوني في احتلاله للاراضي المحتلة .
تجدر الاشارة الي أن تزايد التيارات المناهضة للصهيونية العالمية بين المواطنين الفرنسيين اثار قلق السلطات في باريس .
/ نهاية الخبر / .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: