رمز الخبر: ۷۰۳۵






قال قائد الثوره الاسلاميه سماحه ايه الله السيد علي الخامنئي مساء الاحد لدي استقباله المئات من الطلبه الجامعيين النشطاء في التنظيمات السياسيه الطلابيه والنخب العلميه في الجامعات قال ان اهم مسووليه تقع علي عاتق جيل الشباب سيما الحركه الطلابيه الجامعيه هو بذل الجهد الفاعل المترافق مع العقلانيه لتحقيق التقدم والعداله في العقد الرابع للثوره الاسلاميه .


واضاف قائد الثوره الاسلاميه ان جيل الشباب المسلم يجب ان يخطو خطوات في مسير انتاج فكر حديث وتحقيق مجتمع اسلامي متمتع بالتقدم المادي والمعنوي من خلال الجهود المتواصله والتخطيط الصحيح والمبدئي .


واكد سماحته علي اعتماد اليقظه بغيه عدم الانحراف عن مسير التقدم والتطور وقال ان احد هذه السبل المنحرفه والخاطئه هو ذلك المصير الخاطي‌ء المنتهج قبل الثوره والذي كان يتمثل في اتباع المظاهر الغربيه باعتبارها مظاهر تقدميه .


وصرح سماحه القائد ان احد النماذح المنحرفه والخاطئه في مسير التقدم والتطور هو فكر لايرفض الهويه الايرانيه الاسلاميه الا انه يعتمد حاله الياس تجاه تقدم وتطور وازدهار البلاد.


واشار الي ترويج هذا الفكر من قبل بعض الاشخاص وقال : للاسف يسمي مثل هذا النوع من الفكر بالواقعيه ومعناه ان شعبا مسلما محكوم باتباع النهج الغربي .


وتابع قائد الثوره الاسلاميه ان هذا الفكر الخاطي‌ء يتنافي والتجربه البشريه الطويله الامد لان الله لم يخلق مجموعه من الناس باعتبارها اناسا يملكون التقدم والتطور .


واشار الي التقدم العلمي للبلاد خلال الاعوام الاخيره وقال ان هذا الفكر الخاطي‌ء كان يعتبر التقدم العلمي الحالي في بدايته بانه عديم الجدوي وبلافائده الا ان الشباب المسلم الايراني ومن خلال جهده العلمي قد وصل اليوم في بعض الفروع الي مستوي اعلي من المستوي العالمي .


واشار سماحه القائد الي كلمات وتصريحات بعض الطلبه الجامعيين بشان موسسه الاذاعه والتلفزيون وقال ان تعيين رئيس الموسسه من جانب القائد ليس دليلا علي عدم انتقاد الموسسه لان اداره هذه الجهاز الاعلامي الوطني يتولاها رئيس الموسسه.


واضاف سماحته : تصل الي تقارير مختلفه من مصادر عديده حول موسسه الاذاعه والتلفزيون وقد ابديت ايضا اعتراضاتي واشكالاتي وفي المقابل لدي المسوولين في الموسسه ردود بعضها صحيحه وبعضها غير صحيحه .


ارنا/

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: