رمز الخبر: ۷۱۳۹
وصف المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية تصريحات رئيس الوزراء الهندي بشأن ايران، بانها غامضة ومثيرة للاستغراب، معلنا رفض طهران لهذه التصريحات.

 

عصر ايران - وصف المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية حسن قشقاوي تصريحات رئيس الوزراء الهندي بشأن ايران، بانها غامضة ومثيرة للاستغراب، معلنا رفض طهران لهذه التصريحات.

 

وافادت وكالة "مهر" للانباء ان قشقاوي صرح مساء اليوم الثلاثاء انه رغم تأكيد الوكالة الدولية للطاقة الذرية ومديرها العام مرارا على الطابع غير التسليحي للبرنامج النووي الايراني، وهو الشيء الذي اكدته الهند باعتبارها عضوا في حركة عدم الانحياز، الا ان الدافع لمثل هذه المزاعم غامض وان الادلاء بمثل هذه التصريحات مثير للاستغراب وهو امر مرفوض.

 

كما اكد قشقاوي ان مزاعم رئيس الوزراء الهندي تتعارض تماما مع الحقائق السائدة على الطابع السلمي للبرنامج النووي الايراني والذي يعلم الجميع بشكل شفاف وواضح انه يتطابق بشكل شامل وتام مع بنود معاهدة حظر الانتشار النووي.

 

وردا على سؤال آخر حول الصفقة النووية بين اميركا والهند، اوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية ان طهران ترى ان من حق جميع البلدان بما فيها الهند ان تستخدم التنقية النووية الحديثة، الا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ليست على اطلاع على تفاصيل هذه الصفقة وخاصة في المجال العسكري، معربا عن امله بان لا تؤثر مثل هذه الصفقات على العلاقات بين ايران والهند وبشكل عام على المعادلات السائدة في المنطقة.

 

وكان رئيس الوزراء الهندي مانموهان سينغ قد صرح خلال مؤتمر صحفي في ختام الاجتماع التاسع بين الهند والاتحاد الاوروبي، اننا لا ندعم امتلاك بلد في منطقتنا للاسلحة النووية، لذلك لا يوجد احتمال لدعمنا للبرنامج النووي التسليحي الايراني، على حد تعبيره.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: