رمز الخبر: ۷۱۵۸
واعتبر ان "عدم توقيع الاتفاقية يضر بالعراق كونه يبقيه تحت الاحتلال وتحت خط مصادرة ثرواته النفطية في اية لحظة ويبقيه ناقص السيادة في كثير من مجالات التحرك اليومي والداخلي، لذلك فأن التوصل الى اتفاق يبقى من الضرورات الوطنية والعراقية".

قال الرئيس العراقي جلال الطالباني إن الامريكان قدموا تنازلات جيدة لتوقيع الاتفاقية الامنية طويلة الأمد، متوقعا أن يتم حسم الاتفاقية بعد عودة الوفد الامريكي الى بغداد.

ونقلت وكالة انباء اصوات العراق ان الطالباني قال في مقابلة مع قناة العراقية الخميس ان "هناك نقاط كثيرة تم حلها بين الجانبين العراقي والامريكي، ولكن مازالت نقطتان قيد البحث والدراسة وانا اتوقع ان يتم الاتفاق بعد عودة الوفد الامريكي الى بغداد، ولقد قدم الامريكان تنازلات جيدة".

واعرب الطالباني عن وجود "رغبة مشتركة في التوصل الى حل، وهي تأتي من ضرورات تطور العراق وصيانة المصادر النفطية ومن ضرورات استكمال استقلالنا الوطني المنقوص حاليا وتولي القوات العراقية الامن في جميع انحاء العراق"،لافتا الى ان هذه "ليست مجرد امنيات بل هي ضرورات".

واعتبر ان "عدم توقيع الاتفاقية يضر بالعراق كونه يبقيه تحت الاحتلال وتحت خط مصادرة ثرواته النفطية في اية لحظة ويبقيه ناقص السيادة في كثير من مجالات التحرك اليومي والداخلي، لذلك فأن التوصل الى اتفاق يبقى من الضرورات الوطنية والعراقية".

 
 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: