رمز الخبر: ۷۱۶۰
و جاء ذلك فى الخطاب الذى ألقاه ناصر محارب الهين رئيس وفد دولة الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة خلال اجتماع لجنة نزع السلاح و الأمن الدولي التابعة للجمعية العامة في دورتها الثالثة و الستين .
 
 أكدت دولة الكويت أهمية استمرار الحوار و التعاون بين الجمهورية الاسلامية الايرانية و الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن البرنامج النووي السلمي الايراني .
 
و افادت وكالة انباء فارس نقلا عن وكالة «شينخوا» الصينية بأن دولة الكويت اكدت كذلك ضرورة العمل على انضمام الكيان الصهيوني فورا الى معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية و أن تخضع كافة منشآته النووية لنظام الضمانات التابع للوكالة .

و جاء ذلك فى الخطاب الذى ألقاه ناصر محارب الهين رئيس وفد دولة الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة خلال اجتماع لجنة نزع السلاح و الأمن الدولي التابعة للجمعية العامة في دورتها الثالثة و الستين .
 
و قال الهين : "نأمل بأن تمتثل جميع الدول الأطراف في اتفاقية منع انتشار الأسلحة النووية بالتزاماتها المنصوص عليها في المعاهدة و في اتفاق الضمانات و أن تعمل بشكل وثيق مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية على حل جميع ما قد يثار من شكوك و تساؤلات حول برامجها عن طريق المفاوضات و الحوار البناء".
 
و طالب الهين كذلك بانضمام الكيان الصهيوني فورا الى المعاهدة و أن يتخلص من ترسانتها النووية و أن يخضع كافة منشآته النووية لنظام الضمانات التابع للوكالة الدولية للطاقة الذرية "لأن الوضع أصبح يشكل اخلالا واضحا في ميزان القوى و يمثل قلقا دائما لمنطقة الشرق الأوسط" .

و طالب المجتمع الدولي بالعمل على وقف مبيعات الوسائل العلمية و التكنولوجية التي تساهم في تعزيز السلاح النووي سواء للكيان الصهيوني الارهابي أو لأي دولة أخرى تسعى لتطوير برامج لانتاج أسلحة الدمار الشامل .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: