رمز الخبر: ۷۱۶۸

قالت صحيفة لبنانية ان رئيس التيار الوطني الحر ورئيس تكتل التغيير والاصلاح في مجلس النواب اللبناني سيقوم يوم غد الاحد بزيارة الى الجمهورية الاسلامية الايرانية سيلتقي خلالها مع كبار المسؤولين الايرانيين.

وافادت وكالة مهر للانباء نقلا عن صحيفة السفير اللبنانية ان العماد ميشال عون سيبدأ يوم غد الاحد زيارة رسمية الى الجمهورية الاسلامية الايرانية على رأس وفد برلماني، سيلتقي خلالها مع كبار المسؤولين الايرانيين وفي مقدمتهم الرئيس محمود احمدي نجاد.

ونقلت مصادر مطلعة عن العما د عون قوله إنه عندما يقرر القيام بزيارة كهذه، إنما ينطلق من موقعه المسيحي، وبالتالي فإنه سيتحدث في طهران أمام القادة الإيرانيين باسم مسيحيي الشرق وليس لبنان، حيث سيؤكد لهم على رسالة المسيحيين الانفتاحية التاريخية، مضيفا إنه عندما يقرر زيارة إيران في هذه اللحظة إنما يدرك، أن كثيرين سيلحقون به عندما يجدون المعطيات تتغير على أرض المنطقة في الأشهر القليلة المقبلة.

يذكر أن شخصيات لبنانية عدة ستزور الجمهورية الاسلامية الايرانية قبل نهاية العام الحالي، من بينها الرئيس السابق إميل لحود بالإضافة إلى شخصية مسيحية بارزة في تيار ١٤ آذار.

وتعليقا على الزيارة الوشيكة للعماد ميشال عون الى الجمهورية الاسلامية الايرانية، قال النائب ابراهيم كنعان عضو تكتل التغيير والاصلاح: "هناك دعوات توجه للعماد عون من كثير من الدول، وبالتالي هنالك ضرورة لدعم لبنان ورؤيته من كثير من الدول خصوصا على المستوى الشرق الاوسطي"، مضيفا ان التواصل مع الدول المؤثرة في المنطقة وعلى الكثير من القضايا في الداخل اللبناني هو امر مطلوب من قبل الجميع في لبنان.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: