رمز الخبر: ۷۱۹۵
وذكرت التايم ان اهم اسباب كراهية النساء الاميركيات لساره بيلين هو كونها تتمتع بقدر من الجمال.

عصر ايران – فيما تظهر استطلاعات الراي ان المرشح الجمهوري الاميركي مك كين متخلف عن منافسه الديمقراطي باراك اوباما ، اوردت مجلة التايم الاميركية ان المرشحة لاشغال منصب نائب المرشح الجمهوري ساره بيلين لا تحظى بدعم يذكر بين النساء الاميركيات.

وكان الجمهوريون يتوقعون من خلال اختيار امراة شابه نسبيا كنائب للمرشح الجمهوري المسن مك كين ، اجتذاب اصوات الملايين من النساء الاميركيات لصالح مك كين الا ان هذا الموضوع اسفر عن ظهور حالة من الكراهية بين النساء الاميركيات تجاه ساره بيلين.

وذكرت التايم ان اهم اسباب كراهية النساء الاميركيات لساره بيلين هو كونها تتمتع بقدر من الجمال.

واشارت كاتبة المقال الى سيكولوجية المراة وقالت : نحن في المدرسة كنا نكره ايضا الفتيات الجميلات وكنا نغتابهن دائما.

ومن ثم نصحت هذه الكاتبة الصحفية، الاحزاب الاميركية بانها اذا ما ارادت ترشيح امراة لمنصب ما "فعليها الا تختار النساء الجميلات كما ان المرشحات لا يجب ان يكن قبيحات لان الرجال لن يمنحونهن اصواتهم".

واضافت التايم ان المشكلة الاخرى لدى بيلين هي انها تعاني من نوع من "الشعور بالفوقية" ، فالنساء حسب قول كاتبة المقال اما ان يكونن خجولات جدا او مغترات جدا وان ساره بيلين هي من النوع الثاني وهذا الموضوع تعرفه النساء الاميركيات.

وتابعت ان النساء عندما ينلن موقعا مرموقا فان الجميع يقولون بانها نالت هذه المكانه لانها امراة لكن اذا تدهورت الامور فان الجميع يلقي باللائمة عليها الامر الذي حدث الان بالنسبه لسارة بيلين.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: