رمز الخبر: ۷۲۰۴
أكد سماحة آية الله لطف الله صافي الكلبايكاني أحد مراجع الدين بمدينة قم المقدسة وجود وحدة تاريخية بين الشعبين الايراني والعراقي، التي تشهد مزيدا من التلاحم يوما بعد آخر وذلك لدي استقباله مسؤولي لجنة الامام الخميني (رض) للاغاثة في المحافظات العراقية.
 
و أفادت وكالة انباء فارس نقلا عن مكتب المرجع الديني آية الله الشيخ لطف الله صافي الكلبايكاني أن سماحته اشاد بالخدمات التي تقدمها لجنة الامام الخميني (رض) للإغاثة واعتبرها مصدر خير وبركة للنظام الاسلامي، حيث ادت خدماتها التي لاتعد الي ارساء حسن الظن بين الشعبين الايراني والعراقي ، ابرزها ايجاد الوحدة و التلاحم بينهما .

و اعتبر آية الله الكلبايكاني هذه الوحدة بأنها وحدة تاريخية ، مضيفا " ليس هناك اية سوء ظن وفتور بين الشعبين ، رغم الحرب التي فرضها الاعداء ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية ، مؤكدا وجود عناصر معادية للشعبين يريدون الايقاع والعداوة بينهما .
و آشار سماحته الي اعادة اعمار الحرمين العسكريين الشريفين (ع) في مدينة سامراء وأكد ان البقاع المقدسة في العراق محط انظار و موضع اهتمام جميع اتباع آل محمد (ع) ، مشددا علي أهمية اعادة عمار هذه الاماكن علي نحو افضل و اسرع .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: