رمز الخبر: ۷۲۶۵
رفض الاتحاد الانكليزي لكرة القدم خوض منتخبه الأول مباراة ودية أمام نظيره الإسباني بطل أوروبا في 11 شباط المقبل على ملعب «سانتياغو برنابيو» في العاصمة مدريد ، في حين نفى الاتحاد الإسباني علمه بإقامة مثل هذه المباراة .
 
و افاد القسم الرياضي بوكالة انباء فارس بأن الاتحاد الإنكليزي يتخوف من تكرار الهتافات العنصرية ضد لاعبيه على غرار ما حصل عام 2004 ضد اشلي كول و شون رايت فيليبس ، في لقاء المنتخبين على الملعب عينه .

و قال الناطق باسمه ادريان بيفينغتون : "نحن حاليا في مفاوضات مع الاتحاد الإسباني . الاتحاد الإنكليزي كان واضحا بأننا لن نلعب المباراة في مدريد بسبب الهتافات العنصرية التي واجهناها هناك عام 2004" .
و أضاف أن مدرب منتخب إنكلترا الحالي الإيطالي فابيو كابيللو الذي يعرف «سانتياغو برنابيو» جيداً كونه أشرف سابقا على ريال مدريد ، طلب خوض هذه المباراة "لكن يبقى تثبيت مكان إقامتها و توقيع العقد" .
من جانبه ، أكد متحدث باسم الاتحاد الإسباني موجود في بروكسل مع منتخب بلاده المدعو لمواجهة نظيره البلجيكي ضمن تصفيات مونديال 2010 ، "لم يتخذ أي قرار حتى الآن بشأن إقامة مباراة ودية . لا يوجد أي شيء ملموس في هذا الخصوص ، و إن أقيمت فسيكون ذلك بناء على طلب إنكلترا" .
و أكد المتحدث : "يعود إلى الاتحاد الإسباني دون سواه تحديد مكان إقامة مثل هذه المباراة" .
و كانت إسبانيا فازت على إنكلترا 1 - صفر في لقائهما عام 2004 ، و هي المباراة التي تعرض خلالها كول و رايت فيليبس و ريو فرديناند و جرماين ديفو و جرماين جيناس لهتافات عنصرية .

و واجه لاعب المنتخب الإنكليزي اميل هيسكي هتافات مماثلة الشهر الماضي في زغرب خلال مواجهة إنكلترا و كرواتيا (4-1) في تصفيات المونديال ، و قد أقر الاتحاد الدولي لكرة القدم عقوبة مالية (15 ألف جنيه إسترليني) على أصحاب الأرض بسبب ما بدر من مشجعيهم .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: