رمز الخبر: ۷۲۷۴
صرح‎ امين المـجلـس‎ الاعلـي‎ لـلامـن القومي‎‎ سعيد جليلي لدي‎ استـقبـالـه‎ رئيـس‎ التيار الوطني‎‎ اللبنانـي مـيشـال‎ عـون‎‎ ان لبنان‎ وبعد انتصاره‎ فـي‎ حـرب‎ تمـوز 2006 تحول‎‎ الي‎ نموذج ناجح‎ للتضامن‎ والمقـاومة‎ بالنسبة‎‎ لدول‎ المنطقة.

واشار جليلي‎‎‎ في هذا اللقاء الي دور ميشال‎ عون‎‎ في‎‎‎ تعزيز التضامن الـوطنـي فـي لبنان‎‎‎ مضيفا ان لبنان اصبح‎ اليـوم‎ قـادرا علي‎ افشال‎ مؤامـرات‎‎ العـدو مـهمـا كـانـت الظروف‎ .

و لفت‎ اميـن‎‎ المـجلـس‎ الاعلـي‎ لـلامـن القومي‎‎ الي الاواصر الثقافيـة‎‎ والاسـلاميـة العميقة‎ بين‎‎ الشعبين الايراني‎‎ واللبنانـي مؤكدا استعداد الجمهورية‎ ‎‎الاسلامية الايرانية للمساعدة‎ في‎ استببـاب‎ الامـن‎ والاسـتقـرار السياسي‎‎ والاقتصادي‎ في لبنان‎ .

وتابـع‎ جليلي:ان‎ تفـاهـم‎ الـتيـار الوطني‎‎ الحر وحـزب‎ اللـه‎‎ واضـافـة الـي نتائجه‎‎‎ الايجابية للبنان‎‎‎ بامكانه ان يكـون انموذجا قيما ليس‎ للتعايـش‎ السـلمـي‎ بيـن‎ المسلمين‎‎ والمسيحيين فـحسـب‎ بـل‎ و انمـا للتضامن‎‎ والتعاون بينهم‎ لتحقيـق‎ الاهـداف‎ المشتركة‎‎ في‎ المنطقة والعالم‎.

واكد جليلي‎‎ ان‎‎ الكيان الصهيـونـي ورغـم‎ هـزائمـه‎‎ المـتكـررة مـازال‎‎ يـواصـل مؤامراته‎‎‎ ضد شعوب‎‎ المنطقة وخاصة الـشعـب الايراني‎ مضيفـا ان‎ يقـظة‎‎ ووحـدة الـشعـب‎ اللبناني‎ قد فضحت‎ دسائس‎ هذا الكيان‎.

من‎ جانبه‎ قال‎ زعيم‎ التيـار الـوطنـي‎ اللبناني‎‎ في هذا اللقاء ان‎‎ ايران تـلعـب‎ دورا هامـا علـي‎ صـعيـد اسـتقـرار وامـن‎ المنطقة‎ وان‎‎‎ الاعداء يحاولون النيـل‎ مـن دور ايران‎‎ في‎ المنطقة‎ مثمنا دور طهـران ومواقفها الداعمة‎‎‎ للمقاومة والوحدة الوطنية‎ في‎ لبنان‎.
ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: