رمز الخبر: ۷۳۱۲
جرت المناظرة التلفزيونية الثالثة و الاخيرة بين المرشحين الى البيت الابيض الديموقراطي باراك اوباما و الجمهوري جون ماكين في هامستد قرب نيويورك قبل اقل من ثلاثة اسابيع من الانتخابات في الرابع من تشرين الثاني ، حيث طغت الازمة الاقتصادية على محور النقاش
جرت المناظرة التلفزيونية الثالثة و الاخيرة بين المرشحين الى البيت الابيض الديموقراطي باراك اوباما و الجمهوري جون ماكين في هامستد قرب نيويورك قبل اقل من ثلاثة اسابيع من الانتخابات في الرابع من تشرين الثاني ، حيث طغت الازمة الاقتصادية على محور النقاش .
 
و افادت وكالة انباء فارس بأن كل من المرشحين انتقد خطط الاخر فيما يتعلق بمعالجة الازمة الاقتصادية و مسألة الطاقة و التجارة الحرة ، و الرعاية الصحية .
و اعتبر اوباما ان سياسة الجمهوريين باءت بالفشل ، و قد حان الوقت لتغيير الاتجاه .
بدوره قال ماكين انه سيعتمد سياسات تختلف عن سياسات الرئيس «جورج بوش» في معالجة الكثير من الملفات .
هذا و اتفق المرشحان على ان الولايات المتحدة تمر بازمة صعبة ، حيث وصفها اوباما بالاسوأ منذ الكساد العظيم .
و كان ماكين الذي يتراجع في استطلاعات الرأي ، قد عول على هذه المناظرة الاخيرة لتحسين وضعه ، فيما تفيد الازمة الاقتصادية منافسه بعد ادارة الرئيس جورج بوش الجمهوري التي استمرت ثماني سنوات .
و اعتبر اوباما فائزا في المناظرتين الاوليين و هو يتقدم من تسع الى 14 نقطة على المستوى الوطني على منافسه ، كما يفيد آخر استطلاعات الرأي .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: