رمز الخبر: ۷۳۳۹
و أشادت لجنة فلسطين في مكتب تعزيز الوحدة بالجهود التي بذلتها السلطات اللبنانية للافراج عن هذا الامام المجاهد بمافيها احدي المحاكم في لبنان وطالبت المسؤولين الايرانيين بمتابعة هذا الملف وابلاغ الشعبين الايراني واللبناني بالنتائج التي حصلوا عليها.
 
بعث مكتب تعزيز الوحدة الجامعية برسالة مفتوحة الي الرئيس محمود احمدي نجاد طالب فيها بمتابعة ملف الامام موسي الصدر .
و أفادت وكالة أنباء فارس أن المكتب أكد في رسالته أن تغييب الامام الصدر ورفيقيه في ليبيا يبعث علي قلق الامة الاسلامية وخاصة الشعبين اللبناني والايراني والمتعطشين لنهجه القويم .
و أعرب هذا التيار الطلابي عن اسفه لعدم تحديد مصير هذا العالم الديني المجاهد الذي ينحدر من اصل ايراني وأدي دورا متميزا في انتصار الثورة الاسلامية للشعب الايراني .
و دعا مكتب تعزيز الوحدة الي تظافر جهود المسؤولين في الجمهورية الاسلامية الايرانية لكشف الغبار عن ملف تغييب الامام موسي الصدر ورفيقيه في ليبيا معتبرا ذلك مطلب الشعب الايراني بمختلف شرائحه.
و أشادت لجنة فلسطين في مكتب تعزيز الوحدة بالجهود التي بذلتها السلطات اللبنانية للافراج عن هذا الامام المجاهد بمافيها احدي المحاكم في لبنان وطالبت المسؤولين الايرانيين بمتابعة هذا الملف وابلاغ الشعبين الايراني واللبناني بالنتائج التي حصلوا عليها.
الجدير بالذكر أن الامام موسي الصدر رئيس المجلس الاسلامي الاعلي في لبنان قد زار ليبيا مع رفيقيه وتم تغييبهم هناك الا ان السلطات الليبية زعمت أنهم غادروا ليبيا الي ايطاليا الا ان السلطات الايطالية فندت هذه المزاعم.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: