رمز الخبر: ۷۴۰۴
أكد الرئيس محمود أحمدي نجاد أن الجمهورية الاسلامية الايرانية لا ترى وجود أي عائق أمام تنمية علاقاتها مع المكسيك, موضحا ان تنمية العلاقات تخدم مصالح الشعبين.
 وافادت وكالة مهر للأنباء ان الرئيس احمدي نجاد أوضح خلال تسلمه اليوم الاحد أوراق اعتماد السفير المكسيكي الجديد في طهران "خوان كارلوس تيرادوسافالا", بأن الظروف العالمية قد تغيرت الآن, قائلا "على البلدين في هذه الظروف ان يوسعا من تعاونهما لأن فرصا جديدة للتعامل بين البلدان أخذت تظهر ينبغي استثمارها وتنمية العلاقات الثنائية والمتعددة الأطراف من اجل الوصول الى النقاط المشتركة ".
 وأشار الرئيس احمدي نجاد الى الخصائص التي يتمتع بها الشعبان الايراني والمكسيكي من الناحية الثقافية, مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لا ترى وجود أي عائق أمام تنمية علاقاتها مع المكسيك وان تنمية العلاقات تخدم مصالح الشعبين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: