رمز الخبر: ۷۴۰۵
واكد القائد ان القوات المسلحة للجمهورية الاسلامية لا تظهر هيبتها بقوة السلاح فقط وانما باقتدارها المعنوي بفضل صلابة الايمان والدفاع عن القيم التوحيدية والانسانية الاصيلة.
اعتبر قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي ان قوات ايران المسلحة تضحي من اجل القيم الاسلامية وتعمل من اجل ترسيخ الفضائل الالهية والانسانية.

وقال آية الله خامنئي امس الاحد خلال حفل تخريج لطلاب جامعة الامام علي (ع) العسكرية ان القوات المسلحة في جمهورية ايران الاسلامية تعتبر جزءا مهما للعزة والقدرة الوطنية،مضيفا ان الشعب الايراني هو سند للقوات المسلحة وجزء لا يتجزأ منه.

واشار قائد الثورة الاسلامية الى ان تضحيات الشعب الايراني اجبر الاعداء على التراجع وافشل مؤامراتهم المختلفة.

واكد القائد ان القوات المسلحة للجمهورية الاسلامية لا تظهر هيبتها بقوة السلاح فقط وانما باقتدارها المعنوي بفضل صلابة الايمان والدفاع عن القيم التوحيدية والانسانية الاصيلة.

ووصف آية الله خامنئي جيوش القوى العظمى بانها اداة للغطرسة وتلبية مآرب واطماع هذه القوى،مضيفا:ان القوات المسلحة الايرانية تتدرب وتقاتل من اجل ترسيخ الفضائل الالهية والانسانية وتصمد في سوح القتال تحقيقا للنصر الحاسم.

ولفت القائد العام للقوات المسلحة الى انتصار شبان حزب الله الشجعان في لبنان على الجيش الصهيوني المدجج بالسلاح واعتراف الصهاينة بالهزيمة المنكرة،مضيفا:ان هذا النصر يعنى تفوق الاقتدار المعنوي على القدرات المادية، وان على الشباب الاعزاء في الجيش وحرس الثورة والتعبئة وقوى الامن الداخلي ان يعرفوا قيمة الميزة الاستثنائية لايمانهم ومعنوياتهم.

واشار آية الله العظمى الخامنئي الى بسالة وايمان وصلابة وتضحيات الشعب في التصدي للاعداء واجبارهم على التراجع،موضحا ان الاعداء ومنذ بداية الثورة الاسلامية واقامة نظام الجمهورية الاسلامية لم يتصوروا ان هذا الشعب سيتصدى لمؤامراتهم المختلفة،وفي الوقت الحاضر وبعد تجربة 30 عاما اعترفوا بان ايران الاسلامية وقواتها المسلحة هي في افضل مستوى.

ودعا قائد الثورة الاسلامية ، افراد القوات المسلحة الى اكتساب الفضائل المعنوية الكبرى وتلقي العلوم والانضباط الكامل والاستعداد الدائم والاخلاص في العمل.
ایسنا/
 
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: