رمز الخبر: ۷۴۱۰
اعتبر وزير الخارجية الايراني منوجهر متكي المحاولات الامريكية لتوقيع الاتفاقية الامنية مع العراق بانها عديمة الجدوى ، مؤكدا ان تجاهل رأي الشعب العراقي تجاه الاتفاقية انما هو عديم الجدوى ويكشف النقاب عن سياسات فاشلة.

عصر ايران – اعتبر وزير الخارجية الايراني منوجهر متكي المحاولات الامريكية لتوقيع الاتفاقية الامنية مع العراق بانها عديمة الجدوى ، مؤكدا ان تجاهل رأي الشعب العراقي تجاه الاتفاقية انما هو عديم الجدوى ويكشف النقاب عن سياسات فاشلة.

وافادت وكالة "مهر" للانباء ان متكي اكد خلال لقائه ابراهيم الجعفري رئيس الوزراء العراقي السابق الى السياسات الامريكية الفاشلة في المنطقة وخاصة في العراق وافغانستان، مؤكدا ان حصول تغييرات اساسية في السياسة الخارجية الامريكية بلغ مرحلة ضرورية لا يمكن تجنبها.

وشدد على ان الشعب العراقي اعلن عن معارضته للتوقيع على الاتفاقية الامنية خلال المظاهرات الاخيرة.

اما رئيس الوزراء العراقي السابق ابراهيم الجعفري فقد قال في اللقاء انه نظرا للمشاكل التي عانت منها الدول التي وقعت هكذا اتفاقيات مع امريكا، فإن العراق ليس مضطرا للتورط في اتفاقية كهذه.

 

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: