رمز الخبر: ۷۴۳۰
 
أكد نائب رئيس الحكومة اللبنانية اللواء عصام ابو جمرا أن الجمهورية الاسلامية الايرانية ساهمت في اعمار لبنان من دون ان تكتب اسمها على صناديق المساعدات .
 
اعتبر نائب رئيس الحكومة اللبنانية القيادي في التيار الوطني الحر اللواء عصام أبو جمرا ، في مقابلة مع مراسل وكالة أنباء فارس في بيروت ، أنه بإصدار الرئيس السوري بشار الأسد اقامة علاقات دبلوماسية مع لبنان "ستصبح العلاقات بين البلدين ندية" .
 
و اعرب ابو جمرا عن أمله في أن تكون هذه الخطوة "ناجحة ، و يتبعها خطوات اخرى تنظم العلاقة بين البلدين بشكل طبيعي و عادي دون تدخلات عشوائية من أي دولة كان ، و تمنع الأمور التي يشكو منها البلدان مثل انتقال الإرهاب من بلد الى آخر" .
 
و حول الحشد العسكري السوري عند الحدود مع لبنان ، قال ابو جمرا إنه "من المفروض من الجيش البناني و السلطة اللبنانية ان تحقق الامن على ارضها و تمنع انطلاق العابثين الى ارض سوريا" .
 
و حول زيارة العماد ميشال عون الى طهران و انتقادات فريق 14 آذار هذه الزيارة ، اعتبر ابو جمرا ان "ايران دولة عريقة وصلت الى أوروبا بحضارتها" ، مضيفا أنها "ساعدت المقاومة في لبنان التي حققت الانتصار لجميع العرب ، كما ساهمت في إلإعمار من دون ان تكتب اسمها على صناديق المساعدات التي أرسلتها" الى اللبنانيين .

و اشار ابو جمرا الى الحريات الدينية و المعالم الحضارية الموجودة في الجمهورية الاسلامية الإيرانية ، مشيدا بالثقافة الايرانية .

و استعاد ابو جمرا زيارة رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط الى ايران في العام 2005 "ليحصل على 500 صوت" اضافي في الإنتخابات آنذاك ، مضيفا ان زيارة ميشال عون الى طهران هي قوة للبنان .

من جهة ثانية ، كشف أبو جمرا أنه اقترح على الحكومة اللبنانية ربط الأجهزة الأمنية في البلد بغرفة عمليات واحدة على يكون منصب نائب رئيس الحكومة بمثابة وزير الأمن القومي .
و تعليقا على وضع فريق 14 آذار ، قال ابو جمرا إن هذا الفريق في "حالة تراجع" .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: