رمز الخبر: ۷۴۴۵
واضاف متكي لدي لقائه في طهران وزير الخارجيه السوداني دنغ الور،ان بعض مشاكل الدول الافريقيه ناجمه عن تدخل قوي اجنبيه معربا عن امله في تسويه الازمه الحاليه في منطقه دارفور .

اعلن وزير الخارجيه منوجهر متكي اليوم الاثنين،استعداد الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه لانجاز مشاريع اقتصاديه ستراتيجيه وتطوير الدول الافريقيه.

واضاف متكي لدي لقائه في طهران وزير الخارجيه السوداني دنغ الور،ان بعض مشاكل الدول الافريقيه ناجمه عن تدخل قوي اجنبيه معربا عن امله في تسويه الازمه الحاليه في منطقه دارفور .

واعلن متكي ان المحور الاساسي في محادثاته مع نظيره السوداني تركز حول العلاقات الثنائيه بين طهران والخرطوم وقال ان ايران والسودان لديهما امكانيات واسعه للتعاون في مجال الطاقه والزراعه والثروات الوفيره في السودان تمثل فرصه مناسبه لاستثمارات الشركات الايرانيه.

من جانبه قال وزير الخارجيه السوداني ان ايران بلد صديق للسودان وقدم مساعدات كثيره لبلاده موضحا ان الهدف من زيارته لطهران هو اطلاع المسوولين الايرانيين علي التطورات الجاريه في السودان ودعوه ايران لوضع السودان محورا في مشاريع المشاركه الستراتيجيه في افريقيا وللاشاده بمساعدات الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه.

كما اعلن دنغ الور ،دعم الحكومه السودانيه لبرنامج ايران النووي وقال انه يحمل رساله الرئيس السوداني عمر البشير للرئيس احمدي نجاد .

كما ابدي شكره لموقف الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه في التنديد بقرار المحكمه الدوليه ضد الرئيس السوداني.
ارنا/

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: