رمز الخبر: ۷۴۸۴
اعتبر الرئيس محمود احمدي نجاد قرار محكمة لاهاي ضد الرئيس السوداني عمر حسن البشير بأنه غير قانوني مؤكدا وقوف الجمهورية الاسلامية الايرانية الي جانب السودان.
 
و أفادت وكالة أنباء فارس نقلا عن الموقع الاعلامي لرئاسة الجمهورية أن الرئيس احمدي نجاد اعلن ذلك لدي استقباله قبل ظهر اليوم الثلاثاء وزير الخارجية السوداني دينغ اليور الذي يزور طهران حاليا.
و شدد رئيس المجلس الاعلي للامن القومي علي رغبة الجمهورية الاسلامية الايرانية بأن يعيش شعب السودان في أمان وسلام واخوة مؤكدا وقوف ايران الي جانب كل الدول الافريقية بمافيها هذا البلد لتعزيز علاقاتها الودية مع الدول المذكورة.
و أشار رئيس الجمهورية الي الاوضاع الجارية في السودان معتبرا النزاع والاشتباكات بأنه يضر الجميع موضحا أن ايران الاسلامية ترحب بأن يسود هذا البلد التفاهم والهدوء والاستقرار الوطني وكل ما من شأنه أن يزيد من اواصر الصداقة وينهي النزاع والخلافات.
و أعلن الرئيس احمدي نجاد استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لتوظيف الرساميل في جميع مجالات النفط والطرق والمواصلات وسكك الحديد في السودان معتبرا تبادل الزيارات بين كبار المسؤولين في كلا البلدين عاملا كبيرا لتعزيز التعاون بين طهران والخرطوم اكثر من أي وقت مضي.
و بدوره ابلغ وزير الخارجية السوداني تحيات رئيس جمهورية بلاده وشعب السودان الي الرئيس محمود احمدي نجاد والشعب الايراني واطلعه علي آخر التطورات الجارية في هذا البلد.
و أعرب اليور عن ارتياحه لتطوير العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والسودان مؤكدا حق ايران في استخدام الطاقة النووية لأهداف سلمية كما هو شأن الدول الاخري التي من حقها استخدام هذه الطاقة لهذه الأهداف السلمية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: