رمز الخبر: ۷۵۱۱
نفي وزير الخارجية منوشهر متكي أن تكون «العملة» هي السبب الرئيس للأزمة الاقتصادية التي تعصف حاليا بالعالم ، مؤكدا أن فقدان الثقة بسياسة الحكومة الامريكية هو اساس هذه الازمة.
و نقلت وكالة انباء فارس عن دائرة الصحافة و الاعلام بوزارة الخارجية بأن وزير الخارجية أعلن ذلك في مراسم توديع السفير السنغافوري لدي الجمهورية الاسلامية الايرانية «كوبينات بيلاي» .
و اشار متكي الي مجالات تنمية العلاقات بين البلدين، معتبرا الشركات التجارية‌ والمشاريع الاستثمارية المشتركة‌ بأنها تشكل ارضية مناسبة لتنمية ‌العلاقات الثنائية، حيث تدعم المصالح المشتركة لكلا الجانبين .
و تطرق وزير الخارجية الي نسبة استياء‌ شعوب العالم ازاء سياسة السلطات الامريكية قائلا " إن شعوب العالم والشعب الامريكي اعتبروا منذ عام الرئيس الامريكي الحالي من المنسيين" .
و من جهته ، اشار السفير السنغافوري الي مكانة الشعب الايراني ، مؤكدا أن شعبه يري نظيره الايراني بأنه شعب كفوء، معربا عن امله بادخال مسار الاقتصادي للتعاون بين البلدين .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: