رمز الخبر: ۷۵۱۸
اكد وزير امريكي سابق ان العالم فقد الثقة في النظام المالي الامريكي خلال هذه الفترة نتيجةَ الفساد في إدارة الجهاز المصرفي الذي جعل الناس يفقدون الثقة في النظام الاقتصادي القائم على الحرية المطلقة.
وأضاف وزير الدفاع الأمريكي الأسبق وليام كوهين في تصريح اورده موقع الاسواق نت "إن الأزمة المالية الحالية كشفت للعالم أجمع أن الإدارة الأمريكية لم يكن لديه بعد نظر.
وتابع "المواطن الأمريكي لم يعد لديه ثقة في البنوك الأمريكية، كما أن الثقة مفتقدة بين البنوك وبعضها".
وحول قدرة خطة الإنقاذ التي أقرها مجلس النواب الامريكي في تحقيق الاستقرار قال: "لا أحد يستطيع الإجابة على هذا التساؤل، ولكن المهم أن يشعر الناس أن الأمور أصبحت تحت السيطرة حتى تعود إليهم الثقة مرة أخرى في النظام المالي"، مضيفا "عودة الثقة سوف تحتاج إلى وقت ، ولكن لا أحد يستطيع أن يحدد المدة الزمنية , المهم أن تعود الثقة".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: