رمز الخبر: ۷۵۹۹
قال المدير التنفيذي لبنك تنمية الصادرات الايراني كوروش برويزيان ان العقوبات غير المنطقية وغير العلمية والاحادية التي فرضتها وزارة الخزانة الاميركية على بنك تنمية الصادرات الايراني لن تتسبب باي خلل او ثغرة في نشاط وعمل هذا البنك.

عصر ايران – قال المدير التنفيذي لبنك تنمية الصادرات الايراني كوروش برويزيان ان العقوبات غير المنطقية وغير العلمية والاحادية التي فرضتها وزارة الخزانة الاميركية على بنك تنمية الصادرات الايراني لن تتسبب باي خلل او ثغرة في نشاط وعمل هذا البنك.

واضاف برويزيان ان النظام المصرفي الايراني بشكل عام وبنك تنمية الصادرات الايراني بشكل خاص ليس له اي تبادل مع المصارف الاميركية لذلك فان هذا الاجراء الذي اقدمت عليه وزارة الخزانة الاميركية يعد محاولة يائسة من اجل الشحن الاعلامي والنفسي ولن يكون له اي اثر على نشاطات بنك تنمية الصادرات الايراني.

وتابع ان جميع نشاطات البنك هي شفافة وسليمة بالكامل وان اطلاق التهم الزائفة تحت عناوين مثل نقل الاموال لشراء وبيع السلاح او اسلحة الدمار الشامل هي قضية ثبت بطلانها ولا اساس لها اطلاقا.

واشار الى المشاريع التي يمولها بنك تنمية الصادرات قائلا ان معظم هذه المشاريع تندرج في اطار الاعمال الانسانية مثل بناء السدود والزراعة ومحطات توليد الكهرباء و... ولا توجد فيها اي شائبة سياسية.

وقال ان هذه العقوبات الاحادية التي لم تتماشى معها الاوساط الدولية هي في الحقيقة عقوبات مفروضة على الدول النامية والفقيرة التي ينشط فيها بنك تنمية الصادرات الايراني.

واكد انه على الرغم من ذلك فاننا سنوسع نشاطاتنا في ارجاء العالم وان هكهذا عقوبات لن تتسبب باي خلل وثغرة في هذه النشاطات.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: