رمز الخبر: ۷۶۰۳
أكدت حركة المقاومة الإسلامية «حماس» تضامنها ووقوفها الكامل مع القيادة والشعب السوري في وجه "العدوان الأمريكي الغاشم على سوريا"، الذي أدى إلى استشهاد ثمانية سوريين وإصابة 14 آخرين بعد قصف أحد المباني في منطقة «البوكمال» على بعد أكثر من ثمانية كيلومترات من الحدود العراقية .
 
و افادت وكالة انباء فارس بأن المتحدث باسم حركة حماس سامي أبو زهري قال في تصريح خاص أدلى به مساء الأحد لـ «المركز الفلسطيني للإعلام» "حماس تستنكر العدوان الأمريكي على الأراضي السورية وتعتبر ذلك صورة من صور العربدة الأمريكية" .
 
وأضاف "إن الحركة تؤكد تضامنها ووقوفها إلى جانب القيادة والشعب السوري في مواجهة هذا العدوان" . ودعا كل الأطراف العربية "للوقوف عند مسؤولياتها أمام هذه الغطرسة" .

وأفاد التلفزيون السوري في خبر عاجل مساء امس الأحد، أن مجموعة حوامات عسكرية أمريكية قامت بقصف على منطقة حدودية قرب مدينة البوكمال في محافظة دير الزور مما أسفر عن سقوط عدد من الضحايا .

فيما أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية «سانا» أن 7 مواطنين سوريين على الأقل قتلوا وأن عددا آخر جرح جراء تعرضهم لإطلاق نار من مروحيات في منطقة البوكمال بمحافظة دير الزور الحدودية مع العراق .

وأفاد شهود عيان أن الغارة الجوية استهدفت منزلا في المنطقة مما أسفر عن مقتل أب وأربعة من أولاده إضافة إلى عاملين، كما أفادت مصادر سورية أن القوات المغيرة أجرت عملية إنزال في المنطقة .

من جهته نقل مراسل «بي بي سي» في دمشق عن مصدر إعلامي رسمي سوري قوله "إنه في حوالي الساعة الخامسة إلا ربعاً بالتوقيت المحلي اخترقت أربع مروحيات أمريكية الأجواء السورية في منطقة البوكمال المحاذية للحدود العراقية" .

وأضاف المصدر "أن المروحيات قصفت منطقة «مزرعة السكرية»، كما اقتحم جنود أمريكيون مبنى مدني قيد الإنشاء وأطلقوا النار على عدد من العمال داخله من بينهم زوجة حارس المبنى .

وحسب المصدر فقد غادرت المروحيات الأمريكية باتجاه الأراضي العراقية. وأكد المصدر سقوط ثمانية قتلى وجرح عدد آخر من الضحايا لم يحدده. لكن شهود عيان قالوا إن عدد الجرحى بلغ 14 جريحاً من العمال والمدنيين .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: