رمز الخبر: ۷۶۴۹
وصف الرئيس اللبناني السابق العماد اميل لحود الذي يزور طهران حاليا الجمهورية الاسلامية الايرانية‌ وقطر وسوريا بالدول الصديقة الحقيقية للبنان .
 
و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة أنباء فارس أن الرئيس اللبناني السابق العماد اميل لحود الذي وصل طهران امس الاثنين أكد ذلك اليوم الثلاثاء في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع وزير الخارجية منوتشهر متكي .

و شدد لحود في معرض اجابته علي سؤال حول اللقاء الذي جمع الامين العام لحزب الله لبنان السيد حسن نصر الله وسعد الحريري علي ان التيارات اللبنانية تعمل في اطار اتفاقية الدوحة التي استطاعت توحيد صفوف كل هذه التيارات السياسية وتمكنت من انجاز المستحيل في ظل هذه الوحدة.

و اعتبر الرئيس اللبناني السابق بلاده جمهورية ذات سيادة شعبية تتفق عليها كل الفصائل والاحزاب السياسية موضحا أن هيكلية لبنان تختلف عن الدول الاخري ولذا أصبح هذا البلد معرضا للخلافات بين التيارات حيث استغل البعض اغتيال المرحوم الحريري لتحقيق مصالحه الخاصة من خلال اقلية أو اكثرية.

و وصف لحود اللقاء الذي جمع نصر الله والحريري مساء الاحد بالمهم للغاية مؤكدا أن الاجتماع الثنائي سيؤدي دون شك الي آثار ايجابية علي الساحة اللبنانية.

و أعرب الرئيس اللبناني السابق عن اعتقاده بأن هذه اللقاءات تتم في اطار اتفاقية الدوحة وأكد أن مثل هذه الاجتماعات تؤدي الي اثارة غضب الكيان الصهيوني .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: