رمز الخبر: ۷۶۹۱
اعلن وزير الطرق الايراني حميد بهبهاني ان الحظر المفروض على ايران اتاح فرصة التوجه نحو الانتاج الداخلي لطائرات نقل الركاب وشراء الطائرات من سائر الدول التي تملك تكنولوجيا تصنيع الطائرات

عصر ايران – اعلن وزير الطرق الايراني حميد بهبهاني ان الحظر المفروض على ايران اتاح فرصة التوجه نحو الانتاج الداخلي لطائرات نقل الركاب وشراء الطائرات من سائر الدول التي تملك تكنولوجيا تصنيع الطائرات مشيرا الى اجراء الدراسات اللازمه لتصنيع ثاني طائره محلية من طراز "ايران 148" بعد طائرة "ايران 140".

ونقلت صحيفة "ايران" عن بهبهاني قوله : ان لم يفرض الحظر علينا لكنا بامل الحصول على طائرات "ايرباس" و "بوينغ" الا اننا نشهد الان دخول طائرات جديدة مثل "ايران 140" و "توبولوف 204" وفي المستقبل طائرة "ايران 148" في الخدمة.

من جهة اخرى اعلن المدير التنفيذي لمؤسسة الصناعات الجوية في البلاد حسين هدايت على هامش افتتاح المعرض الدولي الجوي الرابع بجزيرة كيش (جنوب ايران) انه سيتم في غضون السنوات الثلاث المقبله استخدام 30 طائرة من طراز "ايران 140" في الرحلات الداخلية.

واضاف هدايت انه سيتم خلال السنوات السبع القادمة استخدام 20 من هذه الطائرات في المحافظات الحدودية لايران وتصدير 20 طائرة اخرى منها الى الدول الصديقة.

وحول اجراء دراسات الجدوى الاقتصادية لطائرة "ايران 148" قال ان هذه الطائرات تنتجها حاليا شركة "انتونوف" الاوكرانية وان هذه الشركة اعلنت استعدادها لنقل تقنية تصنيعها الى ايران.

واوضح ان طائرة “A-140” تعتبر احد احدث الطائرات الموجودة قائلا انه مع تدشين خط انتاج هذه الطائرات في ايران ستفتح افاق جديدة في مجال صناعة الطائرات في البلاد.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: