رمز الخبر: ۷۷۳۵
اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال استقباله وزير خارجية الامارات على التعاون الامني والاقتصادي في منطقة الخليج الفارسي.

وافادت وكالة مهر للانباء ان الرئيس محمود احمدي نجاد قال خلال استقباله مساء الاربعاء بمدينة خرم آباد مركز محافظة لرستان خلال زيارته التفقدية للمحافظة، الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية الاماراتي، اننا من خلال التعاون المتبادل بامكاننا ان نرسي الامن بشكل تام في المنطقة، وحتى بامكاننا ان ننظم علاقات اقتصادي مشتركة وبناءة.

واشار الرئيس احمدي نجاد الى انه ينبغي لدول المنطقة ان تتعايش معا بأخوة ومودة، مؤكدا ان العلاقات بين طهران وابوظبي بإمكانها ان تتحول الى نموذج ممتاز بالنسبة لسائر الدول.

ولفت رئيس الجمهورية الى ان دول منطقة الخليج الفارسي تتمتع بقواسم مشتركة تاريخية ودينية عديدة، مضيفا انه من وجهة نظر الجمهورية الاسلامية الايرانية لا توجد اية حواجز وقيود امام تنمية وتعزيز العلاقات الاخوية في المنطقة، داعيا الى ان تفكر دول منطقة الخليج الفارسي بشكل عالمي بما لها من ثروات وقابليات.

وحذر احمدي نجاد من محاولات اطراف اجنبية لبث الخلاف بين دول المنطقة، داعيا الى التصدي لهذه المحاولات من خلال تنمية التعاون المشترك وتعزيز العلاقات انطلاقا من الواجب الديني.

واشار رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الى ان امريكا تسير نحو الانهيار، وان الادارات اللاحقة لن تتمكن من الحفاظ على الهيبة الامريكية كما في السابق، ودعا الى تعزيز التعاون بين دول المنطقة استعداد للعصر الجديد.

ومن جانبه دعا الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير خارجية الامارات، الى تنمية وتعميق العلاقات الثنائية، مضيفا انه كلما ازداد التعاون المشترك، فان الثقة بين دول المنطقة ستتعزز وتزداد.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: