رمز الخبر: ۷۷۶۱
اختطفت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية في طولكرم شمال الضفة المحتلة ، ثلاثة من اعضاء حركة الجهاد الإسلامي بالمحافظة و رابع من بلدة طمون ، و ذلك لإلصاقهم ملصقات جدارية في ذكرى استشهاد فتحي الشقاقي .
 
و قال مصدر قيادي بالجهاد الاسلامي في تصريحٍ لمراسل وكالة أنباء فارس في غزة "إن الأجهزة الأمنية اختطفت مساء أمس الجمعة ثلاثة من مجاهدي الحركة بمنطقة عتيل و دير الغصون شمال طولكرم أثناء قيامهم بإلصاق ملصقات خاصة بذكري استشهاد كلاً من الدكتور فتحي الشقاقي و القائدين لؤي السعدي و خالد أبو ساري" .

و أضاف هذا المصدر بأن أربعة آخرين تمكنوا من الفرار من المكان بعد أن أطلقت أجهزة أمن السلطة النار بشكل مباشر اتجاههم ، و اعتقل الثلاثة الذين أطلق وابل من النيران اتجاههم مما لم يمكنهم من عدم الفرار من المكان بسهولة" .

و أوضح المصدر أن المعتقلين هم «محمد سمير الدقة» (24 عاماً) و «بهاء محمد قاسم الغاوي» (23 عاماً) و كلاهما من عتيل و «تامر بدران» (22 عام) من بلدة دير الغصون .

و ذكر المصدر أن الأجهزة الأمنية اقتادت المعتقلين الثلاثة لجهاز المخابرات في المنطقة ، و تم نقلهم منتصف الليلة إلى مكان مجهول .

و أضاف المصدر "كما اعتقلت الأجهزة الأمنية الفلسطينية أمس الأول الخميس ، المجاهد في سرايا القدس «فادي بني عودة» ، حيث تمكن من الفرار من كمين صهيوني نصبته قوة خاصة له و مجاهد آخر تمكنت القوة من اعتقاله" .

و أوضح المصدر "أن المجاهدين كانا يتنقلان بين منطقتي طمون و طوباس ، حينما تفاجأ بقوة خاصة نصبت كميناً و اعتقلت المجاهد «محمود بني عودة» ، فيما تمكن المجاهد «فادي» من الفرار من المكان ليجد مسلحي الأجهزة الأمنية ينصبون كمين آخر له و يقدمون على اعتقاله" .
يشار هنا إلى أن الأجهزة الأمنية تشن حملة اعتقالات و ملاحقات واسعة ضدي مجاهدي الجهاد الإسلامي و ذراعها العسكرية سرايا القدس في محافظات شمال و جنوب الضفة .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: