رمز الخبر: ۷۷۶۹
قال بيان صادر عن مجلس الوزراء العراقي ان رئيس الحكومة نوري المالكي قرر إطلاع دول الجوار على الاتفاقية الامنية بعد تسلم رد واشنطن على التعديلات الأخيرة التي قدمها العراق.

 وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن رويترز ان البيان الصادر يوم أمس الجمعة قال ان المالكي تلقى اتصالا هاتفيا من الرئيس التركي عبد الله جول حيث أطلعه "على آخر ما وصلت اليه المفاوضات بين العراق واميركا حول الاتفاقية الامنية ".

 واضاف البيان ان المالكي اكد للرئيس التركي "انه سيبعث وفودا الى دول الجوار ومنها تركيا لعرض الاتفاقية الامنية بعد استلام رد الولايات المتحدة على التعديلات التي وضعتها الحكومة العراقية على الاتفاقية ".

 وتسعى الادارة الامريكية والحكومة العراقية حاليا الى التوصل الى اتفاقية امنية من شأنها توفير الغطاء القانوني لبقاء القوات الامريكية في العراق بعد انتهاء تفويض الامم المتحدة لهذه القوات نهاية العام الحالي.

 وكانت الحكومة العراقية اعلنت قبل يومين انها اجرت تعديلات أساسية على مسودة الاتفاقية وانها ارسلتها للفريق المفاوض الامريكي من اجل دراستها وبيان الموقف منها, ولم يعلن الطرف الامريكي موقفه من هذه التعديلات حتى الآن.

 وطلبت بغداد في التعديلات منع الولايات المتحدة من شن هجمات انطلاقا من الاراضي العراقية على الدول الاخرى كما طالبت بغداد أيضا مزيدا من التضييق على الحماية التي يتمتع بها الجنود الامريكيون الذين يرتكبون جرائم في العراق.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: