رمز الخبر: ۷۸۰۳
كشفت مجلة امريكن فري برس نقلا عن آخر الاحصاءات الرسمية أن الازمة الاقتصادية التي تواجهها امريكا أدت الي فقدان 2700 امريكي منازلهم يوميا من تموز الي ايلول الماضي.
 
 
و أفادت وكالة أنباء فارس نقلا عن هذه المجلة أن هذا العدد كان في العام الميلادي الماضي أقل من 1200 شخص يوميا.

و قد أدي اتساع نطاق أزمة السكن والوضع الاقتصادي في امريكا الي عجز أبناء الشعب الامريكي عن دفع الديون المصرفية المترتبة عليهم مما تسبب في حرمان عدد كبير من هؤلاء سقفا يحميهم من البرد القارس أو الحر .

و يأتي ذلك في الوقت الذي خصصت فيه الحكومة الامريكية ميزانية بمبلغ تريليون دولار لإنقاذ الاسواق المالية وصندوق السكن الا ان السؤال الذي يبقي يطرح نفسه هل ان الهدف من ذلك هو مساعدة الذين فقدوا منازلهم أم انقاذ المؤسسات المالية والمصارف العملاقة.

و أفادت الاحصاءات الموجودة أن 25 مصرفا كبيرا للسكن في امريكا قد حصلوا في العام الماضي بشكل متوسط علي 892 مليون دولار كمساعدات حكومية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: