رمز الخبر: ۷۸۹۷
ذكرت صحيفة "هاآرتص" الاسرائيلية في معرض اشارتها الى فوز باراك اوباما في الانتخابات الرئاسية الامريكية ان السلطات الاسرائيلية قلقة من موقف اوباما من ايران.

عصر ايران – ذكرت صحيفة "هاآرتص" الاسرائيلية في معرض اشارتها الى فوز باراك اوباما في الانتخابات الرئاسية الامريكية ان السلطات الاسرائيلية قلقة من موقف اوباما من ايران.

وقالت "هاآرتص" في مقال حمل عنوان "هل يشكل اوباما خطرا على اسرائيل؟" ان القضية التي هي غير واضحة في السياسة الخارجية لاوباما هي موقفه تجاه ايران. واضافت ان المسؤولين الاسرائيليين لا يعلنون ذلك بصراحة الا ان دعم اوباما لاحياء المفاوضات مع طهران يزعجهم كثيرا.

واضافت : صحيح ان جورج بوش كان ينوي افتتاح مكتب لرعاية المصالح الاميركية في طهران الا انه اتخذ موقفا مضادا لايران في حين ان لهجة اوباما تجاه البرنامج النووي الايراني هي لينة نسبيا من وجهة النظر الاسرائيلية.

وتابعت هذه الصحيفة الاسرائيلية : الا ان الفشل في الاتصالات الدبلوماسية مع ايران يمكن ان يجعل باراك اوباما اكثر تصلبا تجاه ايران.

واوضحت انه عندما يتعلق الامر بايران فان اسرائيل كانت ستكون اكثر ارتياحا لو انتخب جون مك كين رئيسا للولايات المتحدة الاميركية.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: