رمز الخبر: ۷۹۲۰
أكد أحد القادة الكبار بسلاح الجو في جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية أن الوحدات الجوية التي تدرك كل القوانين الخاصة بإنتهاك حرمة الطائرات المعتدية ستنفذ القانون بدءا من توجيه التحذير انتهاء بإسقاطها.
 
و أشار هذا القائد الذي كان يتحدث لمراسل القسم السياسي بوكالة أنباء فارس الي التحذير الاخير للأركان العامة للقوات المسلحة للطائرات الامريكية مؤكدا انتهاك طائرتين اجنبيتين حرمة الاجواء الايرانية دون التنسيق مع المسؤولين الايرانيين خلال الشهر الماضي .
 
و شدد علي انه تم توجيه تحذيرات لهاتين الطائرتين اللتين تجاهلتا الانذار مما اضطرت الجمهورية الاسلامية الايرانية علي انزالهما وتوقيفهما واتخذت الاجراءات الدبلوماسية وتفتيشهما ومن ثم تم السماح لهما بمغادرة الاجواء الايرانية.

و قال المسؤول " ربما تكون الطائرة من بلد صديق الا ان عليها اجتياز كل المراحل اللازمة رغم احترامنا لجميع الدول الجارة والصديقة الا اننا نقول لها عليها الحصول علي الاجازة اللازمة لدخول الاجواء الايرانية".

و اضاف هذا القائد الكبير " ان الانظمة الرادارية وتحديد هوية الطائرات مستعدة لتنفيذ عملياتها ولذا فإن علي الطائرات الاجنبية أن تدرك جيدا بأن القوات المسلحة الايرانية ستنفذ القوانين الدولية بحقها اذا أرادت انتهاك حرمة الاجواء الايرانية " .

و تابع قائلا " لافرق لدينا الجهة التي استخدمتها الطائرة الاجنبية في انتهاكها حرمة الاجواء الايرانية حيث أن سلاحنا الجوي الذي يسهر لراحة أبناء الشعب يرصد أقل تطور في ثغورنا الاسلامية " .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: