رمز الخبر: ۷۹۹۵
التقى المبعوث الخاص للرئيس احمدي نجاد أمس الجمعة مع رئيس جمهورية سيشل ميشل مارتين وأبلغه دعوة الرئيس احمدي نجاد إياه لزيارة ايران.
 
 وافادت وكالة مهر للانباء ان حسين شيخ الاسلام وكيل وزارة الخارجية المبعوث الخاص للرئيس احمدي نجاد أشار خلال لقائه أمس مع رئيس جمهورية سيشل في قصر الرئاسة في هذا البلد الى العلاقات التي تربط بين ايران وسيشل مستعرضا الانجازات العلمية القيمة التي حققتها الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال الأعوام الأخيرة واهتمام طهران بتنمية علاقاتها وتعاونها السياسي والاقتصادي والثقافي مع سائر البلدان.

 وتطرق الى العراقيل والضغوط التي تمارسها القوى العظمى على ايران بسبب الأنشطة النووية الايرانية ذات الطابع السلمي, مؤكدا إصرار الجمهورية الإسلامية الإيرانية على مواصلة أنشطتها النووية المخصصة لأغراض سلمية.

 وأبلغ شيخ الاسلام خلال هذا اللقاء رئيس جمهورية سيشل دعوة الرئيس احمدي نجاد إياه للقيام بزيارة رسمية الى الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

 من جانبه أعرب رئيس جمهورية جزر سيشل عن ترحيبه بالوفد الايراني الزائر لبلاده مشيرا الى أهمية ايران في منطقة الخليج الفارسي الحساسة.

 وقال مارتين, ان القوى العظمى تفكر دوما بالتدخل في الشؤون الداخلية للبلدان الأخرى للحؤول دون تحقيق التنمية والتطور في هذه البلدان.

 وأضاف, نحن نؤكد كما في السابق دعمنا لايران في مجال التقنية النووية المدنية في منظمة الأمم المتحدة وسائر المحافل الدولية, ونرى أن من الواجب علينا دعم بلد يدافع عن حقوقه المشروعة ضد الضغوط الغربية.

 وأبدى رئيس جمهورية سيشل ترحيبه وارتياحه لدعوة الرئيس احمدي نجاد, معربا عن امله بأن يتم تحديد موعدا نهائيا لهذه الزيارة عبر الطرق الدبلوماسية.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: