رمز الخبر: ۸۰۸۷
وأكد المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية ان مجموعة 5+1 حاولت إخفاء التصدع الناجم بين اعضائها، وجاء اصدار القرار الاخير في مجلس الامن في هذا المجال.
 
 
وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان حسن قشقاوي قال في مؤتمره الصحفي الاسبوعي الذي عقده اليوم الاثنين بطهران، ان الدول الاعضاء حاولت ان تعلن للعالم من خلال اصدار القرار الاممي الاخير، انها لا زالت متحدة، بينما فرضت امريكا بعد اسابيع من ذلك، عقوبات ضد شركات مرتبطة بأعضاء في مجموعة 5+1، مضيفا ان هذا السلوك انما يبين مدى الارباك في سياسات واشنطن تجاه القضايا الدولية.

وتابع قشقاوي ان هذا الارباك في المواقف والسياسات هو الذي جعل الشعب الامريكي يعرض عن سياسات الادارة الامريكية في عهد بوش، ويصوتوا لصالح شعار (التغيير).

واعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية ان ايران ستواصل وتعزز تعاونها مع قطر في مجال الغاز، موضحا ان المحادثات مع قطر حول موضوع الغاز، مستمر منذ الماضي وسيستمر في المستقبل على مختلف المستويات.

واضاف اننا وفي اطار العلاقات النامية مع الدول الجنوبية والدول العربية المجاورة في منطقة الخليج الفارسي، لدينا علاقات مناسبة مع قطر وما التعامل الدبلوماسي بين البلدين بشأن القضية اللبنانية الا مثالا ايجابيا على ذلك، والذي ادى في النهاية الى إزالة مشكلات لبنان.

وأيد المتحدث باسم الخارجية خبر زيارة برويز داودي النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الى الجزائر، مضيفا ان علاقاتنا مع الجزائر في اعلى المستويات وان هذه الزيارة تأتي في هذا المجال.

ووصف حسن قشقاوي الاجتماع الاخير في شرم الشيخ بأنه نهاية المطاف للسياسات الفاشلة التي اعتمدتها واشنطن في اطار مؤتمر انابوليس، مضيفا ان المؤتمر الاخير في شرم الشيخ، هو استمرار لـ 19 جولة فاشلة قامت بها وزيرة الخارجية الامريكية كوندوليزا ريس لحل قضايا الشرق الاوسط، حيث اعلنت عن تأجيل محادثات السلام في الشرق الاوسط، مما يعتبر اقرارا بفشل هذه المحادثات.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: