رمز الخبر: ۸۱۲۷
أشار نائب المنسق للقيادة‌العامة في قوات حرس الثورة الاسلامية جمال‌ الدين آبرومند الي عمق التهديدات الخفية للأعداء التي تستهدف الثورة الاسلامية و أكد أن الاعداء يتابعون ذلك عبر تنفيذ مخطط مدروس ، حتي لا يلتفت اليها ابناء الشعب .
 
و افاد مراسل وكالة انباء فارس في مدينة سنندج مركز محافظة كردستان بأن آبرومند عزي استياء اعداء النظام الاسلامي من الحرس الثوري الي الدعم الشعبي لقوات الحرس ، مشيرا الي نهج الحرس الثوري يقوم علي اساس رضا الله سبحانه و تعالي و خدمة دينه .
 
و أكد آبرومند أن الحرس الثوري يعمل اليوم بتقنية و مهنية مثلى في مواجهة التهديدات الظاهرية في منطقة الشرق الاوسط .

و اعتبر هذا المسؤول في الحرس الثوري أن محاور الدين و الولاء و المبدئية و الثورية و التطور المستمر و التحديث و الثقافة العلوية و العاشورائية و الدعم الشعبي‌ و الصمود و الانضباط الديني و الثوري و الحفاظ علي القيم المعنوية و قوة الردع و مواجهة جميع التهديدات ، هي من المكونات التي يقوم علي اساسها نهج الحرس الثوري الاسلامي .

كما اعتبر الدور الستراتيجي و التطوير و الاقتدار و تعزيز الجهوزية في العمليات و الامن و الاستعداد لاحباط خطط العدو و اليقظة و الحذر التام لقوات التعبئة الشعبية و توسيع دائرة الامن الشعبي و مساعدة الشعب و الاعمار هي مما تتابعه قوات الحرس الثوري في سائر المحافظات .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: