رمز الخبر: ۸۱۶۳
 شجبت حركة المقاومة الاسلامية "حماس" التهديدات التي اطلقها مؤخرا رئيس حكومة الاحتلال الصهيوني المستقيل ايهود اولمرت ، التي حذر فيها من مواجهة حتمية مع حماس لافتا ً الي انها مسأالة وقت .
 
و افادت وكالة انباء فارس بأن المتحدث باسم حماس ايمن طه اعلن ذلك في تصريح لقناة العالم الاخبارية مساء امس الثلاثاء و قال : ان تهديدات اولمرت لا تعدو الا كونها زوبعة في فنجان ، و هي ناتجة عن حالة الفراغ السياسي الذي تعيشه «اسرائيل» حاليا .

و اضاف ايمن طه : "ان حركة حماس لا تخشى التهديدات التي يطلقها اقطاب الكيان الغاصب بين الفينة و الاخرى ، لافتا الى ان المواجهة مع الاحتلال اصبحت حتمية بسبب تعنته و اصراره على تصعيد اعتداءاته ضد الشعب الفلسطيني في جميع مدنه و قراه" .

و لفت طه الى ان التهدئة التي وافقت عليها فصائل المقاومة الفلسطينية هي ليست ازلية و انما هي مشروطة ومرهونة بسقف زمني ينتهي في التاسع عشر من شهر كانون الاول القادم و في حينها ستجري الفصائل مراجعة لهذا الامر بشكل كامل لمعرفة مدى التزام الكيان الاحتلالي بها من اجل اتخاذ القرار المناسب .

و اشار متحدث حماس الى ان المراقب للمعطيات على الساحة الفلسطينية يلاحظ ان هناك تصعيدا في الوتيرة الاسرائيلية تجاه قطاع غزة، وكما يحدث الان من اغلاق للمعابر وقطع للكهرباء وكذلك الهجمات الارهابية التي نفذتها قوات الاحتلال على دير البلح والقرارة في القطاع بشكل مفاجئ ليلة الانتخابات الاميركية، وبالتالي فان التهديدات التي يطلقها اولمرت وامثاله لم تعد امرا غريبا على ابناء فلسطين بل هي شيء اعتادوا عليه.

و خلص ايمن طه بالقول : "نحن في حركة حماس عندما وافقنا على التهدئة لم نركن الى الدعة و الراحة و انما انتهزنا الفرصة للاستفادة من اجل اعداد انفسنا للمواجهة الحتمية التي تحدث عنها رئيس الحكومة الصهيونية المستقيل ايهود اولمرت ، مشددا على ان فصائل المقاومة جاهزة لأي مواجهة و انها لن تقف مكتوفة الايدي تجاه اي عدوان جديد قد يشنه العدو الاسرائيلي على قطاع غزة" .

و كان رئيس حكومة كيان الاحتلال المستقيل الارهابي ايهود اولمرت حذر امس ، من مواجهة وصفها حتمية مع حركة حماس في قطاع غزة .

و اكد اولمرت ان المواجهة مع حماس مسألة وقت ، مضيفا ان كيانه لا يرغب في هذه المواجهة لكنه لن يخشاها و سيستعد لها .

و قال اولمرت : "ليس لدي ادنى شك من ان الوضع بيننا و بين حماس سيؤدي حتما الى المواجهة .. المسألة كلها مسألة وقت" .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: