رمز الخبر: ۸۱۶۹
وقال ان دعوة السعودية لشيمون بيريز وتسيبي ليفني لحضور مؤتمر حوار الاديان الذي يعقد برعاية ملك السعودية يعني ان السعوديين قد فتحوا عمليا باب تطبيع العلاقات مع اسرائيل.

 

عصر ايران – اقامت مجموعة من الطلبة الايرانيين من جامعات طهران معرضا للصور امام مبنى السفارة السعودية في طهران وذلك لاظهار مظلومية الشعب الفلسطيني واعلان احتجاجهم على دعوة السعودية لاسرائيل للمشاركة في مؤتمر حوار الاديان في نيويورك.

 

ونقلت وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء (ارنا) عن مسؤول حركة طلاب العالم الاسلامي حجت خدادادي قوله ان دعوة السعودية لشيمون بيريز وتسيبي ليفني لحضور مؤتمر حوار الاديان الذي يعقد برعاية ملك السعودية يعني ان السعوديين قد فتحوا عمليا باب تطبيع العلاقات مع اسرائيل.

 

واشار خدادادي الى ان الكيان الصهيوني لا يولي اهمية لاي دين موضحا ان دعوة السعودية لاسرائيل للمشاركة في هذا المؤتمر يعني ان السعوديين اعترفوا رسميا بهذا الكيان المصطنع.

 

ويعقد مؤتمر حوار الاديان في الامم المتحدة في نيويورك في الفترة من 11 الى 13 تشرين الثاني / نوفمبر الجاري بمبادرة من السعودية.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: