رمز الخبر: ۸۲۰۳
قال نائب وزير الداخلية للشؤون السياسية في حكومة الاصلاحات مرتضى مبلغ ان الذين كانوا يؤيدون خاتمي بالامس اصبحوا اليوم من معارضيه بسبب طموحاتهم.

عصر ايران – قال نائب وزير الداخلية للشؤون السياسية في حكومة الاصلاحات مرتضى مبلغ ان الذين كانوا يؤيدون خاتمي بالامس اصبحوا اليوم من معارضيه بسبب طموحاتهم.

وقال مبلغ لوكالة انباء "ايلنا" ان "الذين كانوا يؤيدون خاتمي بالامس واصبحوا اليوم من معارضيه يجب ان يراجعوا الذات لان توقعاتهم من خاتمي كانت اكثر مما كان يطلبه المجتمع منه".

واضاف "ان هؤلاء كانوا يعتقدون بان خاتمي كان يجب ان يلبي جميع طموحاتهم في حين ان هذه الطموحات كان يجب ان تتحقق في اطارها الزمني وبما يتناسب وظروف وامكانات الساعة".

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: