رمز الخبر: ۸۲۲۱
كشف عضو بالبرلمان الافغاني أن أمريكا أبرمت اتفاقية استراتيجية سرية مع افغانستان تضم القضايا العسكرية والامنية وتضمن الحصانة لقواتها في هذا البلد.
 
و شدد السيد حسين عالمي بلخي الذي كان يتحدث لمراسل وكالة أنباء فارس في العاصمة الافغانية كابول علي انه لم يعرف بعد المضمون الكامل لهذه الاتفاقية السرية .

و اكد بلخي أن الرئيس الافغاني حامد كرزاي ونظيره الامريكي جورج بوش وقعا هذه الاتفاقية التي تعتبر بيانا استراتيجيا يوشك أن يحل محل البيان الاستراتيجي السابق بين امريكا وافغانستان .

و كشف هذا النائب البرلماني الافغاني عن وجود اتفاقية اخري بين وزارة الدفاع الافغانية وحلف الناتو الاطلسي تم توقيعها في نهاية فترة مهمة قوات ايساف خلال الحكومة الانتقالية في افغانستان التي استمرت عامين.
 
و أشار بلخي الي وجود قوات امنية ضمن قوات الائتلاف ماتسمي بمكافحة الارهاب التي تعمل تحت قيادة امريكية الي جانب قوات وزارة الدفاع الامريكية قد أدت أعمالها الطائشة والمتهورة الي اتخاذ الحكومة الافغانية قرارا لإخضاع هذه القوات لإطر قانونية .

و لدي اجابته علي سؤال عن صحة نبأ موافقة الحكومة الأفغانية علي منح الحصانة القضائية للقوات الامريكية المحتلة لأفغانستان قال " انه ورغم عدم وجود أي عقد رسمي في هذا الخصوص الا ان مايتم واقعا هو أن الامريكان والقوات المحتلة التي ترتكب جريمة في افغانستان لن تتم محاكمتهم في هذا البلد " .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: