رمز الخبر: ۸۲۷۳
 
اكد وزير الخارجية العراقي ان اتفاقية سحب قوات الاحتلال من العراق مع واشنطن لن تمس امن اي من دول الجوار العراقي بما فيها ايران.

جاء ذلك خلال اجتماع ضم امس الاثنين السفير الايراني لدي العراق حسن كاظمي قمي ووزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري كما اشار بيان صادر عن الخارجية العراقية.

وذكر البيان ان زيباري اوضح للسفير الايراني خلال اللقاء موقف حكومته من مصادقتها على الاتفاقية مؤكدا انها "لا تتضمن اي بنود تمس مصالح الامن القومي لدول الجوار العراقي".

وأضاف البيان ان زيباري أكد أن العراق سوف لن يستخدم كقاعدة أو منطلق للاعتداء على أي دولة من دول الجوار، مشيرا الى ان وفودا حكومية زارت وستزور دول الجوار لتوضيح وشرح الاتفاقية.

وافادت وكالة (اصوات العراق) المستقلة نقلا عن البيان بان الجانبين بحثا ايضا خلال اللقاء عددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين لتدعيم العلاقات الثنائية. 
 
 ایسنا/

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: