رمز الخبر: ۸۲۸۲
واشار بيان اعضاء البرلمان الايراني الى ان الاديان الابراهيمية واتباعها لا علاقه لهم بالمجرمين والغاصبين واتباع الشيطان المعادين للدين مضيفا "بلا شك فان دين النبي موسى (ع) واتباعه المخلصين يبغضون هذا الكيان الوحشي".

عصر ايران – اصدر 224 نائبا في مجلس الشورى الاسلامي (البرلمان الايراني) بيانا نددوا فيه بمؤتمر نيويورك لحوار الاديان.

وافادت وكالة "مهر" للانباء ان البيان وصف اسرائيل بانها ورم سرطاني في قلب العالم الاسلامي معتبرا احتلال القبلة الاولى للمسلمين وارض فلسطين الاسلامية وقتل عشرات الالوف من الابرياء طيلة العقود الستة الماضية وارتكاب المجازر الوحشية ضد الشعب الفلسطيني المظلوم ومن بينها مجازر صبرا وشاتيلا وقانا واعتقال الالاف منهم هو جزء من السجل الاسود للكيان الصهيوني الغاصب.

وقال النواب الايرانيون في بيانهم ان الهدف من تاسيس منظمة المؤتمر الاسلامي هو حماية بيت المقدس والدفاع عن فلسطين مضيفين ان عقد مؤتمر تحت عنوان حوار الاديان بمشاركة الزعماء المجرمين لهذا الكيان هو نهج باطل لا يستهدف سوى الخداع والتضليل لتبرير جرائمه وزوال قبح الاعتراف باسرائيل ومصداق بارز ل "كلمة حق يراد بها الباطل" وتطبيع العلاقات مع اسرائيل.

واشار بيان اعضاء البرلمان الايراني الى ان الاديان الابراهيمية واتباعها لا علاقه لهم بالمجرمين والغاصبين واتباع الشيطان المعادين للدين مضيفا "بلا شك فان دين النبي موسى (ع) واتباعه المخلصين يبغضون هذا الكيان الوحشي".

ودان النواب بشدة عقد مؤتمر نيويورك مطالبين الدول الاسلامية حكومات وشعوبا بتوخي اليقظة واتخاذ موقف حاسم تجاه هذه المكيدة الشريرة والقضاء على مؤامرات خونة الامة الاسلامية والاعداء في المهد.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: