رمز الخبر: ۸۲۹۸
كشف الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية البريطانية جون ويلكس في تصريح للصحافيين ان بلاده بصدد توقيع اتفاقية امنية مع العراق علي غرار الاتفاقية مع امريكا .
 
و افادت وكالة انباء فارس بأن ويلكس قال في مؤتمر صحافي عقده امس الثلاثاء في عمان "نحن نتوقع طلب من العراقيين لتواجد بريطاني عسكري محدود جدا لتدريب و تأهيل الجيش العراقي والقوات المسلحة" .

و اضاف : "لذلك ؛ نحن نحتاج الى اتفاقية امنية ثنائية حول التعاون الامني و العسكري بعد هذه السنة ، و نهاية صلاحية قرارات الامم المتحدة فيما يخص التواجد العسكري الاجنبي في العراق" .

و اوضح ويلكس "نحن سنبني على اي اتفاقية بين امريكا و العراق لتحقيق اتفاقية بين بريطانيا و العراق" .

و فيما يتعلق بمستقبل القوات البريطانية في العراق ، قال ويلكس : ان "وزير خارجيتنا (ديفيد ميليباند) سبق ان صرح في شهر تشرين الاول بأننا نتوقع تغييرا جذريا للتواجد البريطاني في العراق خلال النصف الاول من السنة المقبلة" .

و نفى ويلكس ان يكون هدف هذه الاتفاقيات تواجد عسكري دائم او بناء قواعد دائمة في العراق و زعم قائلا : "هذا غير صحيح ؛ فالهدف من هذه الاتفاقيات هو الدخول في مرحلة جديدة في العلاقات بين العراق و امريكا و بريطانيا و دول اخرى في التحالف على اساس اتفاقيات عادية ثنائية و بعيدة عن الفصل السابع وقرارات الامم المتحدة" .

و كان مستشار الامن الوطني العراقي موفق الربيعي صرح الجمعة بأن جميع القوات البريطانية البالغة اربعة الف جندي ستنسحب من العراق من الان حتى نهاية العام المقبل . لكن وزارة الدفاع البريطانية اعلنت ان "لا جدول زمنيا" لانسحاب قواتها من العراق نافية بذلك ما اعلنه الربيعي .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: