رمز الخبر: ۸۵۰۵
نالت الملكة رانيا قرينة ملك الاردن الجائزة الخاصة لموقع "يوتيوب" بسبب جهودها لمواجهة الافكار الغربية الخاطئة تجاه المسلمين وذلك عن طريق اقامة حوار ومناقشات على الانترنت بطريقة الاونلاين.

نالت الملكة رانيا قرينة ملك الاردن الجائزة الخاصة لموقع "يوتيوب" بسبب جهودها لمواجهة الافكار الغربية الخاطئة تجاه المسلمين وذلك عن طريق اقامة حوار ومناقشات على الانترنت بطريقة الاونلاين.

وكانت الملكة رانيا قد اقامت في ابريل الماضي قناة شخصية للانترنت على موقع "يوتيوب" وذلك لتحفيز الشبان على الحوار الحر لمواجهة الكليشيهات السلبية المنسوبة الى العرب والافكار الخاطئة عن المسلمين.

وقد تلقى هذا الموقع الالكتروني لحد الان نحو 3 ملايين وجهة نظر (على هيئية فيديو) اضافة الى 43 الف تعليق خطي من المستخدمين في ارجاء العالم. فعلى سبيل المثال فان اكثر من 6 ملايين مستخدم زاروا احد فيديوهات الملكة رانيا بعنوان "ارسلوا كليشيهاتكم" كما تلقى 6 الاف تعليق.

واعربت الملكة رانيا عن ارتياحها لتلقي هذه الجائزة وقالت "ان يوتيوب يشجعنا على ان نكون مساهمين جادين في الحوار العالمي، وان يسمع صوتنا ويمنحنا القوة على اظهار انفسنا وزيادة الوعي عن احدنا الاخر وازالة الحواجز التي تفصل بيننا".

وقد اثني تشاد هرلي احد مؤسسي يوتيوب على الملكة رانيا وقال انها اتخذت خطوات على طريق كسر الكليشيهات القديمة واستحقت الفوز بالجائزة.

وكانت الملكة رانيا قد قالت العام الماضي في ملتقى اقتصادي في السعودية بان المسلمين ان ارادوا ان يؤخذوا بنظر الاعتبار جديا من قبل الغرب فعليهم نبذ التطرف.

المنتشرة:
قيد الاستعراض: 0
لايمكن نشره: 0
مجهول
20:55 - October 20, 1387
0
0
الشخصيات العامة والمشهورة تجذب الإنتباه والإحترام ، فمن السهولة أن تساهم في إقناع الرأي العام وتغيير المواقف لدى مختلف الشعوب ، لهذا فمن الحكمة أن تحذوا الشخصيات الشهيرة والعامة حذو الملكة رانيا ، ومن الجميل أن نجد بين النساء من يساهم في رأب التصدع الخطير الذي أصاب الأمة العربية والإسلامية بالأسلوب الحسن والطريقة المثلى بعيداً عن العنف والقوة .

منصور بسيم الذويب
كاتب وصحفي
بغداد
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: