رمز الخبر: ۸۵۳۰
وجاء في بيان اصدرته الشركة ان المرحلة الجديدة من هذه المحطة والتي يتم خلالها تشغيل المفاعل النووي للمحطةبحاجة الى عدد اكبر من الموظفين مؤكدة ان محطة بوشهر ستكتمل في عام 2009.

عصر ايران – تقول شركة "اتم اكسبورت" وهي الشركة الروسية المتعهدة بناء محطة بوشهر الذرية (جنوب ايران) انها تنوي زيادة عدد الموظفين الروس في المحطة من 1600 الى 2000 شخص ليكون بامكانها اكمال بناء المحطة بصورة اسرع.

وجاء في بيان اصدرته الشركة ان المرحلة الجديدة من هذه المحطة والتي يتم خلالها تشغيل المفاعل النووي للمحطةبحاجة الى عدد اكبر من الموظفين مؤكدة ان محطة بوشهر ستكتمل في عام 2009.

وكان مقررا ان تبدا المحطة اعمالها في خريف هذا العام الا ان روسية ارجأت لحد الان تشغيلها لعدة مرات.

واعلنت شركة اتم اكسبورت الروسية انها ستزيد على اعتاب تشغيل المحطة من عدد موظفيها بنسبة 25 بالمائة .

يذكر ان روسيا وبناء على اتفاقية بناء محطة بوشهر والبالغة قيمتها مليار دولار كانت قد ارسلت في وقت سابق الوقود النووي لهذه المحطة.

وصرحت الشركة الروسية في بيانها الذي بثته وكالة "رويترز" ان محطة بوشهر هي في طريقها الى مرحلة جديدة ، فالشركة زادت من جهودها لايفاد عدد اكبر من موظفيها الى المحطة مؤكدة ان التكنولوجيا الرئيسية قد ركبت في وقت سابق وان عملية البناء قد اكتملت في حين يجري العمل لتفعيلها.

واضافت انه سيتم في هذه المرحلة زيادة عدد الموظفين من 1600 الى 2000 شخص.

وفي الوقت ذاته كان رئيس الوكالة الاتحادية للطاقة الذرية الروسية سرغيي كرينكو قد اعلن يوم الخميس ان محطة بوشهر الايرانية ستكتمل في عام 2009 .

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: